Wednesday, January 16, 2008

!! أنا أحب عادل إمام


فى مصر كلام كثير عن ضرورة الإصلاح، والمدخل الأساس للإصلاح فى مصر هو الانتخاب الحر لرئيس الجمهورية، فى هذا الإطار وصلتنى على بريدى الإلكترونى رسالة تضم مقالا يقترح طريقا للإصلاح.
=========================

عادل إمام رئيسا لمصر


فى ظل غياب قائد سياسى معارض بفعل فاعل أصبح من المؤكد أن يرث جمال مبارك الحكم ولاسيما بعد انعقاد المؤتمر التاسع للحزب الوطني الديمقراطي الحاكم وتوزيع الأدوار بين الأصدقاء وكأن مصر نهيبة..
وإذا تم ذلك سيكون ليس هناك أملا فى أى إصلاح حقيقى فى نفوس الشعب الذى هو فعلا فى حاجة إلى دماء جديدة وليست وجوه مكررة.. فكل الشخصيات المصرية الشريفة والصالحة للقيادة فى وضع ضعيف جدا والحزب الحاكم فى موقف الأقوى والجماهير محتاجة إلى زعيم يحركها وهذا صعب جدا فى ظل التواجد الأمنى وقوانين الطوارىْ.. فهناك مليون عسكرى أمن مركزى لحماية جمال.. والتغيير قد يكون بمواجهة دامية نحن فى غنى عنها كشعب ذكى متحضر.

وطالما أنهم قد خططوا لهذا الوضع وبدقة وجعلونا جميعا نضرب أخماس فى أسداس.. تعالوا نفكر كمعارضة ذكية بطريقة عملية جدا وباردة جدا ونترك النظام لخططه ونرشح جميعا من قلوبنا وبطريقة سلمية متحضرة الفنان عادل إمام كرئيس لمصر وكمخرج وحيد لنا من عملية الشلل فى التفكيرالتى أصابنا بها هؤلاء الأذكياء.

وعادل إمام غنى عن التعريف فهو فنان مصرى أصيل له شعبية ايجابية عارمة من المحيط إلى الخليج.. بالإضافة إلى أن كل القوى الشعبية فى مصر قد تلتف حوله لأنه بكل بساطة هو الشخصية الوحيدة التى لا يستطيع النظام أن يشوه منه شيئا.

تعالوا نرى مزايا عادل إمام السياسى بموضوعية مجردة:
أولا: على المستوى الشخصى والعائلى إنسان محافظ ومعتدل.
ثانيا : من الجيل الذى عاصر الثورة وكون وجهة نظر سياسية من خلال مشوار فنى طويل مر فيه بكل المراحل التحولية فى تاريخ مصر الحديث والعالم العربى والعالم الخارجى .
ثالثا: عادل إمام عنده إحساس حى بمشاكل الشعب المصرى فالرجل عصامى لم يولد وفى فمه ملعقة من ذهب.
رابعا: يؤمن بالديمقراطية وتعدد الآراء وعدم التثبت بالكرسى.
خامسا: سيرحب به الغرب منذ أول يوم له فى الرئاسة لأنه سيذكرهم برولاند ريجان، وسيكون فاتحة خير على مصر.
سادسا: وهذا والأهم سيكون لدينا رئيس دمه خفيف وسوف تكون فترة حكمه لذيذه وستنخفض حالات الاكتئاب.

لابد أن ندفع ونقف جميعا خلف عادل إمام كمرشح مستقل لرئاسة جمهورية مصر العربية ممثلا لكل التيارات السياسية والدينية والأيدلوجية.

تعالوا من اليوم نبدأ فى وضع الصور واللافتات المؤيدة لعادل إمام فى الشوارع والطرقات وعلى الشرفات وبذلك نثبت أننا شعب متحضر مسالم على الأقل نختار من يحكمنا ونقول للحزب الحاكم الذى يحكمنا بالعافية باى باى.

فهل يقبل عادل إمام هذه الثقة ؟؟؟
بقلم: غريب المنسى
http://www.ouregypt.us/Bgharib/gharib73.html
==============================
ولى تعليق على هذه الرسالة :
هذا هو الشغل على أصوله، وعلى جهد المصريين قصد الهدف.
===========
ولى الإضافة التالية:
دعوة لانتخاب ياسر العدل نائبا للرئيس
===========
الأخوة المواطنون فى بر مصر المحروسة،
أخوكم ياسر العدل مواطن مصرى أبا عن جد، يحييكم ويطلب مشاركتكم بالتفكير فى شأن مرشحنا لرياسة الجمهورية الفنان الكبير عادل إمام، بصفته لا بشخصه، وكما يظهر أمامكم فى صورته الكريمة.

أيها المواطنون الأعزاء،
لا يعيب مرشحنا للرئاسة الفنان عادل إمام شيء إلا انه وكما ترون يدخن السيجار، وسيجار عادل إمام يجرنا إلى مصائب فكرية وثقافية كبيرة تطيح بنا فى اتجاهات بعيدة عن أرضنا المصرية المباركة،

أيها الأخوة المواطنون،
سيجار مرشحنا عادل إمام يجرنا إعلاميا إلى رموز العالم الغلبان فى كوبا (السيجارالكوبى) وإحنا مش ناقصين ( خطب وكلام مثل خطب السبع ساعات لكاسترو ويبقى الحال كما هو عليه شعارات وجيفارا مات وبلاوى حمرا)
ويجرنا أيضا إلى رموز العالم المفترى (سيجار تشرشل) فى بريطانيا العظمى ( حرب واستعمار وانهيار إمبراطوريات وصراع حضارات وبلاوى زرقة).

أيها المواطنون الأعزاء ،
سيجار مرشحنا للرئاسة عادل إمام رمز مقصود ليأخذ شغاف قلوبنا إلى نظائره فى مصرنا الفقيرة، يجر ذكرياتنا إلى سجائر (فشل الحمير) بكسر الفاء وتسكين الشين، سجائر المراهقين من شبابنا الفقراء فى قرانا العزيزة، يصنعونها من زبل الحمير الجاف ويلفونه فى أوراق جرائد قديمة ليصبح نوعا من السجائر الفقيرة دائما والصحية أحيانا، ويدخنوها خلسة بعيدا على حواف الترع والحارات والجسور.
أيها المواطنون الأحرار،
مرشحنا للرياسة عادل إمام رجل مصرى وفنان كبير، والرجال فى عصور الاستبداد قليل والفنانون فى عصور الكبت أقل، مرشحنا عادل امام جدير بانتخابه رئيسا ونحن جديرون برفعة شأن رئيسنا المنتخب.

أيها الأخوة المواطنون،
أننى اشعر بالفخر بانتسابى إلى الحملة الانتخابية للمرشح الرئاسى عادل إمام ، واننى أرشح نفسى معه للقيام بدور نائب الرئيس المنتخب، واننى أعدكم بأن تكون أهم وظائفى فى الجمهورية الجديدة هى العمل على القاء السيجار بعيدا عن فم الرئيس لأضع مكانه عود بصل أخضر سوهاجى على يسار فمه الكريم لزوم تناول الملوحة الصعيدى - فرعونية الاختراع - على مستوى قاعدة الصعيد ولزوم تناول جبنة المش البحراوى - فرعونية الاختراع - على مستوى قاعدة وجه بحرى، وأن اعمل جاهدا على أن يرتدى الرئيس طاقية صوف من طواقى الفلاحين فى أرياف السنبلاوين بالمنصورة فهى طواقى طويلة جدا يقوم صوفها بدور الطاقية الصغيرة لفلاحين وجه بحرى ويقوم طولها بدور اللاثة لفلاحين الصعيد، وأعدكم أن ابذل جهدى مخلصا ليقوم الرئيس بلبس جلباب بلدى له جيب سيالة ممتلئ بالخبز والبصل والحلاوة وأن يرتدى الرئيس صديرى من القطن المصرى مضاد للعولمة الثقافية به ثلاث جيوب للساعة والهلال والصليب،
أيها الأخوة المواطنون،
إننى أرشح نفسى لمنصب نائب الرئيس قاصدا أن أرسى تقليدا ضروريا فى آليات الحكم الديمقراطى وتوزيع السلطات قاصدا أن يستعيد الإنسان المصرى كرامته ليصنع أصوله العظيمة فى المرجلة والجدعنة وحب الحياة.

أيها الأخوة المواطنون،
إننى أطمع فى شرف الحصول على أصواتكم، واننى اذكى نفسى لتحمل مهام نائب الرئيس ذلك المنصب الرفيع، فجدى الأكبر مسك لجام حصان خوفو، وأبى رعى الخيول والبهائم فى أرض مصر وأنا لست حاملا لجنسية أجنبية ولم أتعلم فى مدارس أجنبية، أقرا وفهمت كثيرا من القرآن الكريم وأقرا وفهمت كثيرا من الإنجيل والعهد القديم، وأحب فى أجازات العمل أن أسير حافيا لتشرب أقدامى من طين وطننا مصر ويتعفر وجهى ضياء بغبار وطننا مصر.
أيها المواطنون فى بر مصر المحروسة،
لو طال الأجل وواتتكم فرصة فى آخر العمر أن تلمس أيديكم حرية انتخابات ولاقيتم صدفة حرية إبداء رأى، والنبى على قلبكم تنتخبوا الباشا عادل إمام وتنتخبونى، دا أنا غلبان وهو كمان غلبان.

Post a Comment